من مهندس إلى محاسب قانوني - ثقافة تغيير المسار المهني - وظائف ناو

شفرة تعطيل نسخ النص - Disable Copying Text

الخميس، مايو 09، 2019

الرئيسية من مهندس إلى محاسب قانوني - ثقافة تغيير المسار المهني

من مهندس إلى محاسب قانوني - ثقافة تغيير المسار المهني

من مهندس إلى محاسب قانوني - ثقافة تغيير المسار المهني - من أين يبدأ التغيير؟ وهل هناك وقت محدد لذلك أم أنه قد يأتي عليك وقت وتقول " قد فات الآوان وعلينا النسيان!!"
من مهندس إلى محاسب قانوني - ثقافة تغيير المسار المهني | وظائف ناو
من مهندس إلى محاسب قانوني - ثقافة تغيير المسار المهني | وظائف ناو

أصبحت ثقافة تغيير المسار الوظيفي أو المهني أمرًا سائغًا في هذا الزمان نظرًا لظروف العصر وتحدياته والحاجة إلى تحسين الدخل والهروب من المهن التقليدية إلى المهن النادرة والمطلوبة والأعلى في الدخل أملًا في الحصول على حياة أكثر سعادة واستقرار.

بداية القصة المثيرة والتعريف بصاحب القصة

ضروف نانداني هو طالب هندي كان يرى نفسه مهندسًا نظرًا لتفوقه الدراسي واجتاز اختبار المحاسب القانوني (Chartered Accountant) بنجاح من المرة الأولى في عام 2014، وأعرب لمتابعيه عن مدى رغبته في مشاركة رحلته المثيرة من كونه مهندس إلى أن أصبح محاسب قانوني معتمد.


حسنًا، بدأ كل شيء من دورة التوجيه المهني أو دورة الإرشاد المهني (Coaching) التي حضرها ضروف والتي أثرت على تفكيره بشكل كبير ودفعته إلى طرح العديد من التساؤولات وإعادة النظر في كثير من الامور التي كان يرى أنها من المسلمات التي لا تتغير أو تتبدل فقد كان يرى تفسه دائما المهندس ضروف.

نقلة كبيرة في حياة "ضروف" بعد دورة أكاديمية حضرها

كان ضروف من الطلبة فوق المتوسطين في الفصل خلال أيام دراسته وكان ينصحه الجميع بالالتحاق بالمساق العلمي حتى جاء وقت حضوره دورة الارشاد المهني وقد نصحه مدرب الدورة بالالتحاق بكلية التجارة وأوصاه بالحصول على ماجستير إدارة الأعمال أو شهادة المحاسب القانوني المعتمد فور انتهاء دراسته وحصوله على البكالوريس في التجارة وترك له الخيار مفتوحًا ليقرر هو بعد ذلك.
كان ضروف يرى أن مهنة المحاسب القانوني مهنة من المستوى المتوسط ولا تروق له ووقع في حيرة من أمره وعجز عن حسم قراره من الوهلة الأولى في أيهما يختار مسار إدارة الأعمال أم المحاسب القانوني، لكن ما كان ضروف قد حسمه هو التحاقه بكلية التجارة والحصول على درجة البكالوريس وبعدها يقرر.

ضروف ينتقل إلى الدراسة في أعرق كليات التجارة في الهند

حصل ضروف على علامات ممتازة وانتقل للدراسة في أفضل كليات التجارة والاقتصاد في مدينة مومباي والتي يحلم بها جميع من يرغبون بدراسة هذا التخصص.
ثم مع مرور الوقت وبعد أن بدأ الأشخاص يفكرون في خيارات حياتهم المهنية كونهم طلاب مستجدين ويريدون تحديد وجهاتهم الوظيفية من اليوم الأول في الجامعة، كان يتردد على لسان معظم الأشخاص الذين يدرسون في جامعة مومباي، إن كنت قد التحقت بكلية N.M.، فلن يستغرق الأمر كثيرًا حتى تقتنع بدراسة المحاسبة القانونية والحصول على شهادة المحاسب القانوني المعتمد C.A.  بعدها قام ضروف بالتسجيل في دورة المحاسبة القانونية وبدأت الدراسة. يقول ضروف "على الرغم من أنني غير متأكد تمامًا مما يجب فعله في مستقبلي، إلا أنني بدأت أستمتع بالمنهج الدراسي في وقت قصير جدًا، وعلى الرغم من عدم تأكدي من اجتياز امتحان CPT الخاص بي ( Common Proficiency Test) وهو من الاختبارات الأولية في الهند للحصول على الاعتماد في المحاسبة القانونية والذي أصبح يطلق عليه الآن دورة أو كورس أساسيات المحاسبة القانونية (CA foundation course)، إلا أنني تمكنت من الحصول على علامة جيدة وتأخرت عن الترتيب العاشر بفارق درجتين فقط."


بعد ذلك ، حان الوقت للحصول على شهادة IPCC، فقد كانت بداية الدراسة جيدة، لكن مع وجود الأشخاص من حولك يغدقونك بالنصائح المجانية وخوف شديد ينتابني من الأشخاص الذين لم يتمكنوا اجتياز امتحان IPCC مما أوقعني في حيرة من أمرني مرة أخرى حول ما إذا كان يجب أن أحضر مع المجموعة "1" أو كلا المجموعتين، وقررت أخيرًأ التسجيل في دورة CS قبل شهر واحد من امتحان IPCC وعزمت النية على تخصيص معظم وقتي للمجموعة الأولى مع الحضور مع المجموعة الثانية عندما يتسنى لي الوقت. حسنًا، لقد كنت متأكدًا من عدم القدرة على التخلص من مجموعتي الثانية هذه، قبل نتائجي، بدأت أدرس في مجموعتي الثانية.
لدهشتي وسعادتي تمكنت من النجاح مع كلتا المجموعتين بمجموع إجمالي 151 نقطة في المجموعة الثانية. سرعان ما أدركت أنني لم أكن متحمسًا لحضور دورة أساسيات CS وتركتها دون الحضور حتى للامتحان.

اقتراب الامتحان وأوقات الخوف التي تحيط به من كل حدب وصوب

حسناً، بعد أن أكملت حوالي عامين من دراستي في articleship، كان وقت النهائي قد اقترب. لقد بدأت الدراسة قليلاً أو أكثر قبل فترة إجازتي،  لكن فترة الإجازة التي تبلغ 6 أشهر كنت أصفها بأنها كانت ثورية أكثر منها تطورية، فقد حان الوقت لفهم الكثير عن نفسك، وأن تدرك حجم القدرات الطبيعية التي تمتلكها، وهذا هو الوقت المناسب الذي سيصنع منك رجلًا ذا مقام.
التفاني، والمثابرة، والصبر، والحفاظ على جميع فرصك للاستمتاع تقريبًا، مع وضع عواطفك جانباً، ورؤية حلم يبلغ من العمر 21 عامًا على مسافة بعيدة، ولا تزال تواجه أوقاتًا تشعر فيها بأنك غارق في دراساتك تمر بأوقات صعبة وفي بعض الأحيان تشعر أنك لا تريد أن ترى الكتب الدراسية في الأرجاء. ولكن بدافع من عدد قليل من المعلمين، والتحدث مع الأصدقاء على فترات منتظمة  والقصص التحفيزية تمكنت من البقاء ومواصلة طريقي في الأوقات الصعبة. حتى أيام الامتحانات كانت مخيفة للغاية مع بعض الأوراق التي كانت صعبة للغاية مما يجعل فرص اجتياز الامتحانات بناجح قاتمة للغاية. أو كما يقولون.

من الماضي تعلم ضروف درسه الأول

"لأن تنال شيئًأ لم تحصل عليه مطلقًا في الماضي،
عليك أن تفعل شيئًا لم تفعله أبدًا حينها" لقد نجحت في أن تعيش هذه التجربة وعندما تنظر إلى الوراء ستدرك أن هذه التجربة كان لها دور كبير في أن تجعلك فخوراً بنفسك وستزيد شعورك بالإيمان بنفسك.

حسنًا، لقد حان الوقت لتحقيق النتائج وحتى يحين وقت الضغط على زر "إرسال" وترى نتائجك، فأنت لا تعرف ما الذي تخبئه لك الأيام. في هذه المرة كان لدي أمل في اجتياز الامتحان لكني افتقرت إلى الإيمان. لذلك، كان من دواعي الارتياح عندما رأيت انجازًا في الماضي جعلني فخور بنفسي قليلاً وهو اجتياز دورة المحاسبة القانونية بنجاح في محاولتي الأولى.

أفضل الدروس التي تعلمتها من هذه التجربة هي:

1. إثبات نفسي لأولئك الذين قللوا مني.
2. شيء أفخر به أمام أولئك الذين كانوا يؤمنون بي.
3. اكتساب احترام الناس والمجتمع.
حسنًا، عندما أفكر في الحياة على أنها ما ينتظرنا الآن، أجد نفسي في حيرة من أمري، ويبدو لي بداية جديدة، ودخلت مرحلة جديدة من الحياة وبعض الثقة فيما قمت به من انجازات جيدة في الماضي. وبالنسبة للأشخاص الذين لم يتمكنوا من اجتياز ذلك أود أن أخبرهم بأن هذه العملية هي التي تعزز من رباطة جأشنا وليس النتيجة النهائية هي التي تهم، لأن النتيجة النهائية للحياة هي الموت فقط. لذا واجه العملية كتحدي وأود أن أقتبس من أحد أساتذتي بالغة الهندي "Jis din CA banke nikal jaoge na، saare paap dhul jayenge". والتي تعني بالعربية " في يوم رحيل البنوك، ستختفي جميع الذنوب."


كما علمتني هذه الرحلة المثيرة الصيغة الأفضل لرسم طريق النجاح، حيث علمني أحد أساتذتي "Koi bhi chiz hath me lo، aur usme jaan daal do"والذي يعني بالعربية: "خذ أي شيء في يدك ، وضع الحياة فيه " وإلى كل أولئك الذين تمكنوا من الوصول والنجاح، مرحبًا بكم في جانب آخر وتحدي جديد من الحياة، بداية جديدة وتذكر إلى الأبد شيء واحد كما يقول ستيف جوبز،
"ابق فضولي، ابق مغامر!!"

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Waza2efnow 2018. يتم التشغيل بواسطة Blogger.